مزارع القهوة الكولومبية

هل تحب القهوة؟ هل تساءلت يوماً ما وأنت تحتسي كوباً من هذا المشروب اللذيذ عن كيفية إعداده، وعن رحلة حبوب القهوة من المزارع إلى كوبك الخاص؟ إذن ينبغي أن تكون وجهتك القادمة إلى مزارع القهوة الكولومبية والمعروفة بمثلث القهوة في كولومبيا. تتميز تلك المنطقة بجمال بديع، وتزخر بالنباتات، وتتسم بالمشاهد الخلابة، التي تروي تاريخ القهوة في هذا البلد، حتى إن منظمة اليونيسكو وضعت مزارع القهوة الكولومبية على قائمة مواقع التراث العالمي عام 2011. ويعد ذلك بلا شك سببا آخر يدعو إلى زيارة هذا البلد في أقرب وقت ممكن.

فقد ازدهرت صناعة القهوة في كولومبيا على مدى العقود القليلة الماضية، وهناك العديد من الأسباب وراء ذلك. كما أن مناخ البلاد وتربتها مثاليان لزراعة حبوب القهوة. تنتج كولومبيا أيضًا الكثير من القهوة مما يسهل تصدير القهوة إلى الخارج، مما يسمح لها بالتنافس مع منتجي القهوة الآخرين مثل البرازيل أو إثيوبيا. وتقع مزارع القهوة الكولومبية على ارتفاعات عالية بسبب حساسية النباتات للصقيع؛ هذا مهم بشكل خاص عند التفكير في أن البن ينمو بشكل أفضل في درجات حرارة تتراوح بين 18-24 درجة مئوية.

مزارع القهوة الكولومبية؛ مثلث القهوة في كولومبيا

يتكون مشهد مثلث القهوة في كولومبيا من أربعة أجزاء هي: كوينديو، وفالي دي كوكا، وريسارالدا، وكالداس، التي تضم في نطاقها 51 بلدة. وتعد كولومبيا اليوم مصدر رئيسي لأفضل أنواع القهوة في العالم، حيث تشتهر حبوب القهوة في كولومبيا بجودتها العالية. إلى جانب كون القهوة المشروب الأكثر انتشاراً في البلاد، وتمثل القهوة أيقونة ثقافية بالنسبة لهذا البلد الذي يقع في أميركا الجنوبية. كما أن مزارع القهوة الكولومبية تقدم للسائحين فرصة لممارسة مجموعة متنوعة من الأنشطة، حيث يمكن لزوار المنطقة زيارة المزارع.

وتجدر الإشارة إلى أن مزارع القهوة الكولومبية تقدم أفضل أنواع القهوة في العالم، مما يمكن السياح أيضاً من تذوق نحو 50 نوعا من القهوة، إلى جانب الاستمتاع بالمغامرات السياحية، ومراقبة الطيور، والقيام بجولات سياحية، وتذوق أنواع لذيذة مختلفة من الطعام، وهو ما يجعل منها رحلة سياحية متكاملة وفريدة من نوعها بحيث لا يمكنك القيام بها في أي بلد آخر.

ويعد مثلث القهوة من أفضل الوجهات والمقاصد السياحية في كولومبيا. وبدأ هذا المكان يلفت الأنظار على المستوى المحلي والدولي في التسعينيات.

مزارع القهوة الكولومبية

وكان إقليم كوينديو هو الرائد في هذا السياق، ويبلغ عدد زائري المنطقة سنوياً مليوني زائر في الوقت الراهن.

مزارع القهوة في كولومبيا

تقدر أعداد مزارع القهوة الكولومبية والموجودة في مثلث القهوة بنحو 24 ألف مزرعة، يتم بها زراعة أفضل أنواع القهوة في العالم؛ وتستقبل نحو ألف مزرعة من تلك المزارع الزوار. ويمكن أن يجد المرء في واحدة من تلك المزارع منازل مكونة من طابقين جدرانها مطلية بألوان زاهية مثل الأحمر والأخضر والأزرق، والتي يمكن من شرفاتها مشاهدة محاصيل حبوب القهوة. ويصبح السائحون في هذه الأماكن مزارعين في حقول القهوة ليوم واحد، حيث يمكن أن يعرفوا معلومات عن حبوب القهوة، التي تتم زراعتها على ارتفاعات مختلفة، وسر عملية حصاد الحبوب، وعملية غسلها، وتجفيفها، وتحميصها. كما يمكن تذوق ألذ نكهات القهوة التي تفوق الخيال.

القهوة في كولومبيا

وتتيح لك تجربة زيارة مثلث القهوة في كولومبيا فرصة النوم في مزارع القهوة الكولومبية، والشعور بأنك جزء من هذا المشهد الفريد. وحتى تكتمل هذه التجربة، يمكنك أيضاً التقاط صور فوتوغرافية وأنت ترتدي الملابس التقليدية التي يرتديها مزارعو القهوة، حيث يرتدي المزارع بنطالا باللون البيج، وقميصا باللون الأبيض، مع وشاح أحمر حول الرقبة، وقبعة بيضاء بها خط أسود. تشمل الملابس أيضاً رداء ذا جيوب، ومعطفا واقيا من المطر. كذلك يحمل الرجال، الذين يعملون في مزارع القهوة الكولومبية، منجلا. في حين ترتدي المزارعة وشاحا أبيض أو ملونا على رأسها، وبلوزة بيضاء، وتنورة طويلة منقوشة بالورود، أو عليها أشكال ملونة، إضافة إلى إزار مزين برسوم من الورود.

مزارع تستحق الزيارة

مزرعة Cenicafe Bogota

وتعتبر مزرعة Cenicafe Bogota هي المقر الرئيسي لاتحاد مزارعي البن الكولومبي وتقع في وسط مدينة بوغوتا، كولومبيا. تعتبر هذه المزرعة مركزاً للإنتاج والبحث، كما توجد بها منطقة عرض وترويج القهوة من جميع أنحاء كولومبيا. هناك العديد من فرص تذوق القهوة للزوار أيضًا، ويمكنك شراء القهوة هنا بأسعار الجملة.

مزرعة Café Finca La Blanca

مزرعة Café Finca La Blanca من أشهر مزارع القهوة الكولومبية التي يمكنك زيارتها، تم بناء هذه المزرعة في عام 1886 من قبل José Eusebio Mejia Vallejo وتم تجديدها مؤخرًا ولكنها تحافظ على واجهتها ذات الطراز الاستعماري القديم كما هي. هنا يزرعون قهوة أرابيكا التي حازت على الاعتراف الدولي لتميزها

بلدية سالينتو

من الأماكن المميزة في مثلث القهوة في كولومبيا، التي تقع على بعد 40 دقيقة من أرمينيا، عاصمة إقليم كوينديو، التي يمكن الوصول إليها بالطائرة، أو الحافلة، أو السيارة من العاصمة الكولومبية بوغوتا. وتعد سالينتو جنة من الحيوانات والنباتات، وتصطف في شوارعها الصغيرة المقاهي التقليدية ذات الألوان الزاهية، والواجهات المزينة بالورود. ومن الأنشطة المفضلة في تلك المنطقة صعود الشوارع المنحدرة المرصوفة بالحصى للوصول إلى نقطة في البلدة يمكن منها التمتع بمنظر الجبال المكسوة باللون الأخضر.

ومن سالينتو يمكنك زيارة متنزه «وادي كوكورا» الطبيعي، حيث أشجار نخيل الشمع وهي الشجرة الوطنية لكولومبيا. للوصول إلى ذلك المتنزه يستخدم السكان المحليون والسائحون على حد سواء، وسيلة مواصلات تقليدية في هذه المنطقة وهي الـ«ويليز»، وهي سيارة دفع رباعي صغيرة لكن قوية يمكن أن يستقلها 16 سائحا مقابل أقل من دولار واحد. تستغرق المسافة بين هذا المتنزه الجميل والوادي أقل من 30 دقيقة بفضل الطرق الحديثة. ولا داعي للقلق بشأن حالة الجو، فلا يهم ما إذا كان الطقس مشمساً أم غائماً، فالمشهد سيكون دوماً جميلا، حيث تصطّف مئات من أشجار النخيل الضخمة على جانبي الجبال، بينما تتدفق الأنهار نحو الوادي، وتغرد الطيور

القهوة الكولومبية

ما هي أنواع القهوة في كولومبيا؟

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من القهوة في كولومبيا: أرابيكا وروبوستا وإكسيلسو. في حين أن معظم أنواع القهوة تحتوي على نوعين من نباتات القهوة: أرابيكا وروبوستا (أرابيكا عمومًا أغلى ثمناً لأنها ذات نكهة أخف)، فإن هذه القهوة كلها تأتي من نفس عائلة النباتات. ويعتمد التنوع على الارتفاع، حيث تنمو أرابيكا على ارتفاعات منخفضة بينما تزدهر روبوستاس في المرتفعات العالية، وهذا يعني أنه يمكن العثور عليها في أي مكان تنمو فيه القهوة ولكن تتعرض إكسلسوس لبعض التغيرات المناخية عندما تنمو إلى الشمال بعيدًا عن بوغوتا أو ميديلين.

مواضيع ذات صلة